in English

جميع مقالات و مقابلات وتصويرات هذا العدد (أو أي مادة تم نشرها خلال فترة العدد) مدرج في آخر الصفحة.

 

لنوقـد الشموع، وننثر الـزهور، وتدق الـدفـوف احتفـالًا  بهذا العدد.

بدأت فكرة هذا العدد عند التعاون مع tRASHY تراشي الفلسطينية على فكرة كولكشن متعلقة بالأعراس العربية، مما أثار مجموعة من الأفكار والنقاشات بيننا نحن فريق المجلة من كتاب/ات وفنانين/ات و تصويرات حول الزواج والأعراس، والزوايا العديدة التي يمكن أن نتناول فيها الزواج وعلاقته بنا. وكيف أن الزواجات ليست بالضرورة مرتبطة بالفرح، بل على العكس قد تسبب أزمة وضغطا نفسيا لدى العديد من الأشخاص.

وجدناها فرصة لمسائلة مؤسسة الزواج والتشكيك في فكرة أن الزواج “سنة الحياة” وفرضه على الجميع ووصم من لا يخضع لهذه المؤسسة أو من لا يشارك هذا التوجه الجمعي الموحد، وقامت المنصة بصياغة ثلاث استبيانات حول الموضوع من زوايا مختلفة، شاركناها مع جمهورنا\متابعينا على منصات التواصل الاجتماعي الخاصة بنا، الاستبيان الأول كان حول توجهات الأفراد وأفكارهم/ن حول الزواج، الذي هدف لتوثيق تجارب مجموعة من الأفراد مع الزواج من حيث الإيجابيات والسلبيات التي واجهتهم/ن في هذه التجربة. أما الاستبيان الثاني فكان حول النساء اللاتي تزوجن من أفراد من مجتمع الميم عين كاف، وتقيمهن لهذه العلاقات، والاستبيان الثالث تناول تجارب الأفراد مع التزويج القسري، وتوثيق تجارب ضحاياه. دعمت هذه الاستبيانات عدد من مقالات المنصة التي عملت عليها لهذا الملف، بالاضافة استخدام هذه الإجابات في كتابة مقال مصور حول تجاربنا مع الزواج و توثيقها في منصة ماي كالي.

*
“دقّوا المزاهر يللا يااهل البيت تعالوا

جمّع ووفّق والله وصدقوا اللى قالوا

*

عند فتح باب التقديم تلقينا عددا كبيرا من المقترحات ما جعلنا نفهم بأن موضوع الزواج و الأعراس موضوع مثير للاهتمام من قبل جمهورنا، و جعله أحد أكبر الملفات التي عملت المجلة الى حد الآن على انتجاها، ولهذا قمنا بتخصيص خمس أغلفة لهذا العدد.

شخصية الغلاف: ميكي بلانكو
تصوير: عمر بريكة
الإخراج الإبداعي: شكري لورانس
مكياج: زينة اللوزي
أزياء: تراشي
تصميم الغلاف: محمد مو مصطفى

قمنا باستضافة مغني/ة الراب والمؤدي/ة والناشط/ة والشاعر/ة الأمريكي/ة ميكي بلانكو، وتحدثنا معه/ا حول حملة حياة السود ومشاركته/ا فيها وما يدور في دوائر النقاش تجاه الحملة من أهمية ورحلته لفلسطين والأردن مؤخرا.

تناولنا في العدد مجموعة من المواضيع حول الزواج والأعراس، منها مقال يوثق قصص زواج وطلاق نساء تزوجن أفراد من مجتمع الميم، وتناولنا كذلك الأعراس في عصر الثورة كأداة للتعبير والاحتجاج وقلب الموازين، إحدى القصص التي تلقيناها تناولت تجربة فرد من مجتمع الميم مع الزواج، وكذلك الزواج كضغط اجتماعي للسيطرة على النساء وأجسادهن والتحكم بجنسانية الأخ المثلي الذي تخاف العائلة أن تعرقل جنسانيته زواج أخته، وقمنا بمقابلة حول زواج السترة أو الراحة وغيرها من المواضيع. هذا العدد يشكل عملية انعكاس جماعية كبيرة تجاه الموضوع وأثره علينا كأفراد وكيف للعادات والتقاليد التحكم بمصيرنا، بموجب فكرة السمعة والخوف والضغط المجتمعي لتحقيق نهاية سعيدة غير واقعية.

نتمنى أن تشاركونا هذا العدد الذي نعتبره زفافا إلكترونيا مفاهيمي غير تقليدي من جميع الزوايا.

 

جميع مقالات و مقابلات وتصويرات هذا العدد (أو أي مادة تم نشرها خلال فترة العدد) مدرج في آخر الصفحة.

 

*

عين الحسود فيها عود يا حلاوة

عريس قمر .. وعروسته نقاوة

واحنا الليلة دي كدنا الأعادي

ودي العريس اسم الله على حسنه وجماله”

*

شخصيات الغلاف:تالا صديق، هاشم، يامن
تصوير: عمر بريكة
تلبيس و تنسيق: فادي زعمط
شعر: Franck Provost Jordan
مكياج: نور السالم
الإخراج الإبداعي: شكري لورانس
أزياء: تراشي
تصميم الغلاف: محمد مو مصطفى


هذا العدد من تنسيق و تحرير منصة ماي كالي؛ خالد عبد الهادي، موسى الشديدي.


شكر خاص إلى:
راما غانم, ابراهيم نعمة، فادي زعمط, عايدة الخميريمحمد مو مصطفى, فوتو ستوديو الأمينحسن كيلاني، منصة جيم, باتشوروفتون قصيريزينة اللوزينور السالم, محمد عبدوني, أيمن منعم, فرانك بروفوست – Franck Provost Jordan، تالا صديق، هشام كرشان، يامنلانا العاطي

 

محتويات العدد

 

“أيمت حنفرح فيك/ي؟”
ضغط الزواج وتأثير المثليين على أخواتهم غير المتزوجات

 

 

 

“دخول الدنيا”
حوار حول زواج المثليين في مؤسسة الزواج الغيري.

 

 

 

هل كُنتِ على علم بميولهم؟
قصص زواج وطلاق بنات وستات تزوجن أفراد من مجتمع الميم

 

 

 

الأعراس في الثورات
الأعراس كوسيلة للتعبير والاحتجاج وقلب الموازين 

 

 

 

زواج السترة
مقابلة حول زواج الغطاء، زواج رجل مثلي من سيدة مثلية.

 

 

 

الملهى الإلكتروني
الكوير الأتراك يمتلكون الإنترنت خلال الكورونا عالم “ملهى كوڤيد” الرائع

 

 

 

طلي بالأبيض طلي
مذكرات رجل مثلي وتجربته مع الزواج بامرأة.

 

 

 

“مريرة”
قصص واقعية لتجارب فتيات مع الزواج

 

 

 

“أنت مش ابني”
قصة حياة عابرة من اليمن

 

 

 

%d مدونون معجبون بهذه: