ببساطة : ما تحتاج أن تعرفه عن عملة "فيس بوك" الرقمية الجديدة

589

في عام 2018 كشفت Bloomberg أن فيس بوك كان يقوم بتطوير عملة ألكترونية  فيما يطلق عليه فيس بوك stablecoin بحيث يمكن للمستخدمين نقلها إلى بعضهم البعض عبر WhatsApp. وأكد لتقرير جديد صادر عن صحيفة وول ستريت جورنال أن لدى Facebook خطط أكبر لـ “عملة مستقرة” وكذلك تدشين بنك إلكتروني على غرار paypal.


ما هي العملة الإلكترونية ؟

تستخدم العملة الافتراضية لدفع ثمن وتكاليف سلع وخدمات في العالم الحقيقي، كالغذاء والإقامة في الفنادق، وحتى مقابل شراء منزل.

وتحفظ العملة الرقمية في محافظ افتراضية، وتتداول عبر شبكات معلوماتية تشكل اتفاقيات نقدية أو صفقات تخزن على شبكات إلكترونية.

وتخزن هذه المعلومات وفقا لتسلسل زمني وتكون مرئية لمجموعة من المستخدمين ولا تخضع لإدارة سلطة مركزية كالمصارف والحكومات.

وصمم النظام بحيث يضمن الأمن وسرية شخصية المستخدمين.


عملة فيس بوك الثابتة   Facebook Stable Coin

تقول وول ستريت جورنال إن فيس بوك تعمل في المشروع الذي يطلق عليه اسم فيس بوك stablecoin منذ أكثر من عام، يُقال إنه صمم النظام لاستخدامه في عمليات النقل والمشتريات الشخصية ليس فقط على النظام الأساسي الخاص بالفيسبوك، ولكن أيضًا على مواقع الويب الأخرى، سيعمل النظام مثل خيارات السحب الأخرى مثل PayPal والتي يمكن للأشخاص استخدامها عبر الإنترنت للبيع والشراء.

يقول تقرير سابق آخر أن Facebook يتطلع إلى جمع مليار دولار للمشروع من مستثمرين مثل Visa و Mastercard، مما يشير إلى أن الشبكة الاجتماعية تبذل كل ما في وسعها لتحقيق ذلك.

بالإضافة إلى ذلك كشف التقرير إن Facebook يخطط لمكافأة المستخدمين بكسور من العملة المعدنية عندما يشاهدون الإعلانات أو يتسوقون على نظامها الأساسي، على الأرجح في محاولة لإغراء الناس لمنحهم فرصة لتجربة العملة الجديدة، يرى الكثيرون من المتابعين أنه إذا سعى الفيس بوك لذلك الأمر بشيء من التخطيط الجيد فسوف يكتسح كل البنوك الإلكترونية والعملات المشفرة، فهو لديه ملياري مستخدم شهريًا وملايين عمليات البيع والشراء والترويج المدفوع التي تتم من خلاله شهريًا.


سوق العملات الالكترونية

يُعد العام الماضي الأسوأ على الإطلاق بالنسبة للعملات الرقمية المشفرة، وفي مقدمتها "بيتكوين"، حيث إنه بعدما كانت قيمة الـ"بيتكوين" الواحد تعادل أكثر من 13 ألفاً و900 دولار في بداية العام ثم 20 ألف دولار في منتصف العام، انقلبت الأمور وهوت قيمة العملة إلى ما دون 3500 دولار في نوفمبر 2018.

وعلى مدار الأشهر الأخيرة من العام الماضي تراجعت قيمة العملات الرقمية المشفرة من 800 مليار دولار على الأقل إلى 250 مليار دولار، وبعدما كان قطاع العملات الرقمية مملوءاً باللاعبين، حدث انهيار أكثر من 1000 عملة وخرجت من السوق واختفت الشركات التي كانت تديرها.

ويرى محللون أن ما حدث خلال العام الماضي لم يكن انهيارا لسوق العملات الالكترونية ، بقدر ما كان اعادة ضبط للسوق ، وخروج اللاعبين غير القادرين ودخول غيرهم بخطط واضحة ، وقواعد وحدود مرسومة تحفظ حقوق المستخدمين.


بنك رقمي جديد

قال الشريك المؤسس في شركة "مورجان كريك" المتخصصة في العملات الرقمية، آنتوني بومبليانو، إن السيناريو الأكثر مثالية بالنسبة لشركة "فيس بوك" بخصوص العملات الرقمية، هو أن تعيد بناء نظام الدفع العالمي المهيمن في عالم العملات الرقمية، ليكون الجيل الجديد الأكثر تطوراً في عالم الخدمات المالية الإلكترونية.

وأضاف بومبليانو: "إذا تمكنت (فيس بوك) من بناء منتجها الجديد ودفع عملية التبني بنجاح، فستكون لديها فرصة للانتقال من شبكة اجتماعية إلى واحدة من أكبر شركات الخدمات المالية في العالم، وهذا الأمر لن يحدث بين عشية وضحاها، حيث إن (فيس بوك) تحتاج أولاً إلى إنشاء نظام مستقر قابل للتطبيق، ثم إطلاق المنتج في بلدان كثيفة الاستخدام لشبكتها الاجتماعية، وعالية الإقبال على الخدمات المالية والتحويلات النقدية الرقمية".

وتابع أنه "إذا ما حدث ذلك لن يكون من المفاجئ أن نرى (فيس بوك) تشق طريقها لتصبح بنكاً جديداً للعالم الرقمي خارج الولايات المتحدة"، مشيراً إلى أنه مع وجود أكثر من ملياري شخص يستخدمون خدماتها يومياً، فإن أي شيء ستطلقه "فيس بوك" سيصبح المنتج الأكثر شعبية في هذا المجال.


     

تليجرام وسيجنال في المنافسة 

شركة فيسبوك ليست سوى واحدة من العديد من شركات التراسل التي تعمل على تطوير عملات رقمية، إذ تطور شركتا تيليغرام وسيغنال Signal لتطبيقات الاتصالات المحمولة المشفرة عملات رقمية جديدة من المفترض إطلاقها خلال العام المقبل.

وفي ظل خطة فيسبوك لدمج منصاتها الثلاث واتساب وإنستاغرام وماسنجر، فإن العملة الرقمية الجديدة سوف تصل إلى ما يقرب من 2.7 مليار شخص الذين يستخدمون أحد التطبيقات الثلاثة شهريًا.


كيف ستعمل العملة ؟

يرغب فيسبوك بخلق عملة رقمية تؤمن طرقا رخيصة وآمنة للدفع دون الحاجة إلى حساب بنكي، ويريد موقع التواصل الاجتماعي كسر الحواجز المالية والتنافس مع البنوك وتقليل تكاليف المستهلكين.

ويتعاون المشروع مع بنوك ووسطاء سيتيحون لمتداولي العملة إمكانية التبادل بينها وبين عملات نقدية.

ويتوقع أن تطلق مجموعة صغيرة من المؤسسين رابطة مقرها في سويسرا خلال الأسابيع القادمة.

وتشير تقارير إلى أن فيسبوك يجري محادثات مع عدد من تجار العملة في الفضاء الافتراضي لقبول العملة الرقمية الجديدة مقابل رسوم زهيدة للتحويل.



مخاطر عملة فيس بوك الثابتة

تعرض فيسبوك لانتقادات في السنوات الأخيرة بسبب طريقة تعامله مع بيانات المستخدمين، ويتوقع أن يراقب المسؤولون إطلاق العملة الرقمية عن كثب.

وقد كان أبرز الحوادث ، ما أعلنته "فيس بوك" من اختراق خاصية "View as" وما نتج عنها من سرقة بيانات ملايين الحسابات ، مما اضطر الشركة إلى تسجيل الخروج ل50مليون حساب وطلب اعادة ادخال الرقم السري .

وكانت لجنة المصارف في مجلس الشيوخ الأمريكي قد كتبت رسالة لزوكربيرغ تسأله عن كيفية عمل العملة الرقمية التي خطط لإطلاقها، وعن تدابير الحماية التي يحصل عليها المستخدمون.

وناقش فيسبوك مع الخزينة الأمريكية أيضا عملية فحص الهوية وكيفية تقليل مخاطر غسيل الأموال.


العملة الإلكترونية الثابتة والدولار

ينوي فيس بوك ربط العملة الالكترونية الخاصة به ، بسلة من العملات بدلا من ربطها بالدولار فقط ، وذلك لتجنب التقلبات في أسعار الصرف ، وعدم ربط العملة بحكومات أو دول .

ويتوقع أن تضم السلة ، الدولار الأمريكي واليورو والين الياباني ، مما يدلل على نية "فيس بوك" أن تكون العملة ثابتة في أسعارها كما هو واضح من اسم العملة .


موعد طرح العملة وبدء تداولها

سوف تقوم شركة "فيس بوك" بالافصاح عن تفاصيل تخص عملتها المرتقبة ، في صيف عام 2019 الجاري ، على أن يتم طرح العملة خلال الربع الأول من عام 2020 في 12 دولة ، ثم تدخل باقي الدول تباعا وفقا للمفاوضات بين "فيس بوك" والمؤسسات المصرفية في الدول المحتلفة.

تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك