العربي الممتهن...في رثاء ضمير العالم

بات الإنسان العربي من مواطنين الدرجة الثانية في عالمنا اليوم، حقيقة مفزعة لا شك فيها؛ تعصف بالقانون الطبيعي، والإعلان العالمي لحقوق الإنسان 1948، وكأن الانتهاكات التي يتعرض إليها الإنسان العربي بصورة متواترة في أصقاع العالم المختلفة من الناموس الطبيعي لم ...

إقرأ المزيد »

تسجيل الايميل

شارك وفكر معانا وابعت تدوينتك